ما الذي يكشفه شكل أنفك من أسرار وسمات شخصيتك؟.. اعرف المزيد

ما الذي يكشفه شكل أنفك من أسرار وسمات شخصيتك؟.. اعرف المزيد

يدرس علماء الفسيولوجيا أشكال الأنوف لتحليل سمات الأشخاص وطبيعتهم الشخصية وما تعكسه بشأن الصحة البدنية إلى جانب وضع تصورات لاحتمالات التوافق في العلاقات الإنسانية وتحسين المهارات الاجتماعية، وتشير بعض النتائج إلى السمات الشخصية لما يلي:

ـ صاحب الأنف الرومانية:

وهذا يتميز بشخصية قوية للغاية وطموح شديد العدوى. ويجد سعادته في التحديات. من المرجح أنه يمتلك القدرة على التحمل لإنجاز المهام أو تحقيق الهدف المنشود.

ومع أنه عنيد، إلا أن عقله الاستراتيجي يساعده في تنظيم الأمور بكفاءة وموازنة كلا جانبي المشكلة مما يؤدي إلى تحقيق نجاح هائل عادةً في منتصف العمر.

كما يحتفظ صاحب الأنف الروماني بهدوئه في أصعب المواقف ولا يتسرع في اتخاذ القرار مع التصرف بعقلانية بعد التفكير مليًا وبوضوح في الأمر.

ـ صاحب الأنف النوبي:

معلوم أن الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما يعد مثالًا كلاسيكيًا للأنف النوبي. يتميز صاحب الأنف النوبي بالانفتاح والفضول بحثًا عن طرق إبداعية جديدة لحل المشكلات أو الوصول إلى نتيجة.

يجسد شخصية جذابة ويميل إلى أن تكون معبرًا عاطفيًا وقادرًا على طرح آرائه التي يكون لها تأثير.

كما يكتسب صاحب الأنف النوبي حكمته من خلال الحياة العملية والتجارب، إلى جانب أنه بطبيعته شخص يهوى الاطلاع والمعرفة.

وبطبيعة الحال هو شخص اجتماعي نشط ونادرًا ما يخجل من تسليط الضوء عليه.

ـ صاحب الأنف المستقيم:

أما صاحب الأنف المستقيم فيتميز بقدرة على التفكير الواضح والتسامح والصبر والرحمة والبساطة والجدارة بالثقة، علاوة على أنه شخص حازم للغاية وعملي وحكيم.

كما يكون صاحب الأنف المستقيم مخلصًا ويقدم كل ما لديه للبقاء بجانب أحبائه. ويتمتع بصفة لا تضاهى هي القدرة على الالتزام بالحفاظ على السر.

وعلى الرغم من أنه يكون عادة مهذبًا وودودًا لكنه لا يثق في الآخرين بسهولة وفي كل الأحوال لا يسمح باطلاعهم على أموره الخاصة.

هذا ومن المرجح أن يكون خبيرًا في موضوع الجمال والفن.

ـ صاحب الأنف المعوج:

وبخلاف المظهر فإن صاحب الأنف المعوج يكون بسيطًا وواضحًا وقويًا وكريمًا.

كما يعتبر مستمعًا جيدًا بالإضافة إلى أن سمات شخصيته التي تتميز بالفضائل الراسخة والالتزام بقيم الحياة يجعله صديقًا أو شريكًا أو والدًا رائعًا.

هو أيضا يتمتع بالهدوء ولا يقفز إلى الاستنتاجات، لدرجة أنه ربما يبدو باردًا ولكنه مجرد غطاء.

ـ صاحب الأنف السميك:

وبالنسبة لهذا، يكون شخصا سريع التفكير وذكيا وعاقلا وحذرا. ويكون أيضًا كريمًا ولطيفًا وحساسًا وعاطفيًا لكن لا تظهر هذه الصفات والسمات إلا من خلال معرفة شخصية قوية.

كما يمكن أن يبدو عدوانيًا في بعض الأحيان.

ويعيش حياة إيجابية لأنه يضيع الوقت على اللبن المسكوب أو أي حدث تافه. يميل إلى التحرك بسرعة وتحقيق أكبر قدر ممكن من الإنجازات.

ويتميز بأنه زوج أو صديق مخلص ولكنه يقول الحقيقة كما هي دون إضاعة الكثير من الوقت في محاولة تجميلها.

ـ صاحب الأنف السماوي:

صاحب الأنف السماوي، التي تشبه الزر، يكون قوي الإرادة وحازما وعفويا.

إنه متفائل للغاية في الحياة، ولا يجلس مكتوف الأيدي، لذلك ينخرط دائما في أنواع مختلفة من الأنشطة. يستثمر وقته بحكمة وبتخطيط دقيق.

يمكنه الاستماع إلى الجميع ولكنه سيتبع غرائزه الداخلية أو صوته الداخلي، ويحصل في الغالب على ما يريد ويساعد أحباءه وأصدقاءه بصبر.

ـ صاحب أنف الصقر:

صاحب هذا الشكل يتمتع بشعور صحي بالطموح والاستقلالية والقيادة، فضلًا عن أن لديه غرائز حادة ومعرفة جيدة بالأعمال التجارية، بفضل قدرة رائعة على اكتشاف الفرص.

يهتم أيضًا بشكل خاص بالأمور الروحية، إضافة إلى كونه شخص ذو كفاءة عالية وناجح في شق طريقه نحو النجاح، مما يمنحه مستوى عال من الثقة بالنفس.

لا يخشى المخاطرة ويقول رأيه بصوت عالٍ ويدافع عنه إذا لزم الأمر.

ـ صاحب الأنف الصغير:

يكون الأنف الصغير متجها لأعلى وذا فتحات ضيقة، ويتميز صاحبه بأن يكون عادة لطيفًا وحنونًا ومبهجًا.

كما يستطيع العمل بسهولة ضمن الفريق ويستخدم إبداعاته لتحقيق الأهداف، خاصة أنه مخطط جيد وينجز الأشياء وينتقل إلى المهمة التالية.

غير أنه يمكن أن يكون غير مبال في بعض الأحيان مما يجعله يفقد مسار الوقت.

ـ صاحب الأنف الكبير:

هناك العديد من الدراسات التي تُظهر أن الأنف الكبير مرتبط بإحساس القوة والقيادة والأنا والاستقلال.

لا ينغمس في الأحاديث الصغيرة ويعيش الحياة على أكمل وجه وينغمس في الأنشطة التي تغذي روحه.

يكون عادة شخصا عمليا يشق طريقه ولا يعتمد على أي شخص آخر للقيام بالأشياء.