عاجل: الكشف عن مصير طاقم السفينة البريطانية

عاجل: الكشف عن مصير طاقم السفينة البريطانية

كشفت مصادر إعلامية اليوم السبت، 27 كانون الثاني، 2024، عن مصير طاقم السفينة البريطانية المستهدفة في البحر الأحمر.

وقالت شركة ترافيغورا إن جميع أفراد الطاقم آمنون وتم إخماد الحريق على السفينة البريطانية مارلين لواندا في خليج عدن.

إلى ذلك، أكدت شركة أمبري البريطانية للأمن البحري يوم السبت، 27 كانون الثاني، 2024، أن فريقا أمنيا على متن ناقلة بضائع سائبة تبادل إطلاق النار مع مسلحين على متن زورق صغير بعد أن اقترب من السفينة بشكل مريب على بعد 700 ميل بحري جنوب شرقي صلالة بسلطنة عمان.

وقالت شركة أمبري في مذكرة "اقترب الزورق لمسافة 300 متر قبل أن يعود نحو السفينة التي جاء منها" مضيفة أن الطاقم والسفينة في أمان.

ولم يصدر عن صنعاء، حتى اللحظة، ما يؤكد أو ينفي علاقتها بالعملية الجديدة، لكنها تبنت يوم أمس عمليات في خليج عدن ضد سفن بريطانية وأمريكية.