لابورتا يبلغ تشافي بقرار جديد حاسم بعد خسارة

لابورتا يبلغ تشافي بقرار جديد حاسم بعد خسارة

قالت مصادر إعلامية إن خوان لابورتا، رئيس برشلونة، عقد اجتماعا مع تشافي هيرنانديز، عقب مباراة البارسا وفياريال، في الجولة ال22 من الدوري الإسباني لإبلاغه بقرار حاسم.

وجاء الاجتماع بعدما خسر برشلونة اللقاء بنتيجة 5-3 وابتعد خطوة جديدة عن المنافسة على لقب الليجا.

وبحسب صحيفة "سبورت" الإسبانية، دعا لابورتا إلى اجتماع عاجل عقب الخسارة أمام فياريال حضره النائب رافا يوستي، والمدير الرياضي ديكو، ومستشار الرئيس إنريك ماسيب، والمسؤول عن فرق الشباب خوان سولير.

وذكرت أن الاجتماع عقد في غرفة مجاورة للمنصة في ملعب لويس كومبانيس الأولمبي لتحليل ما حدث أمام فياريال، سواء على مستوى اللعب أو قرارات التحكيم.

ولفتت الصحيفة إلى أن الاجتماع كان متوترا للغاية لأنه يأتي في وقت حرج عقب خسارة السوبر والخروج من الكأس، وشهد أصواتا طالبت باتخاذ قرار أكثر حزما.

وبينت أن الاجتماع انتهى إلى قرار دعم استمرار تشافي في الفترة الحاسمة من الموسم الحالي، وخاصة قبل خوض مباراتي نابولي في دوري أبطال أوروبا

وتابعت "سبورت": "أكدت الإدارة التنفيذية والرياضية في برشلونة ثقتها في عمل تشافي وجهازه الفني، على الرغم من أن المدرب نفسه ألقى بالقنبلة، وأعلن في المؤتمر الصحفي أنه سيغادر النادي في 30 يونيو/حزيران المقبل".

وقد أبلغ لابورتا، تشافي، بالقرار الذي تم اتخاذه في الاجتماع الذي عقده رئيس النادي مع مديري البارسا، باستمراره حتى نهاية الموسم.