موافقة إسرائيلية على إنهاء حرب غزة مع بقاء

موافقة إسرائيلية على إنهاء حرب غزة مع بقاء

أكد كاتب إسرائيلي، أنّ تل أبيب مضطرة في هذا الوقت للموافقة على صفقة لإنهاء حربها في قطاع غزة، مشيراً إلى أنه سيتم استئناف المفاوضات بهذا الشأن خلال هذا الأسبوع.

وأوضح الكاتب شمعون شيفر، في مقال نشره اليوم الأحد، بصحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، أن "هناك مفاوضات أخرى تجري خلف الكواليس، حول اليوم التالي للحرب، وكيفية الخروج من هذه المعركة التي استنفدت عمليا".

وأضاف قائلاً: "في هذه اللحظة، يبدو أننا سنضطر للموافقة على صفقة في إطارها نوقف القتال، ونسمح بعودة الغزيين إلى بيوتهم، ويتمكن الجيش الإسرائيلي من البقاء في مناطق متفق عليها، ويشارك السعوديون بقوة في إعمار قطاع غزة، وتطبيق علاقاتهم مع تل أبيب".

وأشار الكاتب إلى أن الصفقة ستشمل الإفراج عن آلاف الفلسطينيين الأسرى، مقابل تحرير الأسرى الإسرائيليين لدى المقاومة في غزة.

كما شدد شيفر على أنه أمام هذا السيناريو، فإنه علينا المطالبة بتقديم موعد الانتخابات، لضمان تقديم نتنياهو عصبته إلى "محكمة الناخب".

ولفت إلى أن الإسرائيليين أدوا مهمتهم التي خصصها لهم نتنياهو، المتمثلة في دعم القتال بغزة، وجاء دورهم الآن لقول كلمتهم في الانتخابات.