هل تعلم أن وضعية نومك تكشف أخطر خفايا شخصيتك؟..

هل تعلم أن وضعية نومك تكشف أخطر خفايا شخصيتك؟..

بغض النظر أكان النوم على الظهر أو على البطن أو بوضعية الجنين، فإنّ وضعية النوم مهمّة وتكشف الكثير من الأمور عنا.

وفي السياق، يعتبر الاختصاصيون أنّ هذا النوع من لغة الجسد يكشف الخطوط العريضة لشخصيتنا ويعبّر عن حالتنا الذهنية.

إلى جانب ذلك، تمّ إجراء بحث حول أثَر وضعية النوم على الصحّة، جاءت نتيجته أنّ وضعية “السقوط الحرّ” مفيدة حين يكون المرء يعاني من مشاكل هضمية.

في حين أنّ الأشخاص الذين ينامون في وضعية “الجندي” و”نجم البحر” سيعانون، مع مرور الوقت، من مشاكل متعلّقة بالشخير أو الكوابيس.

ـ وضعية الجنين:

إن الأشخاص الذين ينامون بشكل لولبيّ، أيّ في وضعية الجنين، هم في الغالب أشخاص يبدون أقوياء من الخارج، ولكن لديهم قلباً معطاءً للغاية من الداخل.

وغالباً ما يكونون خجولين في وجود أشخاص لا يعرفونهم، ولكن حين يسترخون، يصبحون مسلّين للغاية.

ولا شك أن ضعية الجنين هي إحدى وضعيات النوم الأكثر شيوعاً. فهي تعبّر عن الحاجة للمودّة والرغبة بوجود شخص آخر في السرير.

وقد أظهرت الدراسة التي شملت 1000 شخص، أنّ عدد النساء اللواتي ينمن بهذه الوضعية أكثر بمرّتين من الرجال.

ـ النوم على الجانب:

أما وضعية النوم على الجانب فهي عندما تكون كلتا اليدين موازيتين للجسم. ويُعرف عن الأشخاص الذين ينامون بهذه الوضعية أنّهم أشخاص مرحين ومبهجين.

كما أنّهم يميلون إلى الثقة بالأشخاص الذين يفعلون القليل أو لا يعرفون الكثير، لأنّهم غالباً ما يعانون من المشاكل.

ـ العاطفي:

إن الأشخاص الذين ينامون على الجانب مع مدّ اليدين أمامهم هم في الغالب أشخاص ذوي ذهن منفتح وشخصية مرنة.

ولكنّهم يميلون أيضاً إلى السخرية والشكوك.

كما أن هؤلاء الأشخاص يتّخذون القرارات بصعوبة كبيرة ولكن بمجرد الاستقرار على رأي، لا شيء يجعلهم يغيّرون آرائهم.

ـ الجندي:

اما هؤلاء الأشخاص فينامون على ظهرهم مع مدّ اليدين على طول الجسم.

يُعتقد أنّ هؤلاء الأشخاص هادئين ومسترخيين تماماً.

كما أنهم أيضاً محظوظين بكونهم يشعرون بسلام داخلي وهدوء كبير. كما أنّهم لا يحبّون الحشود، ويضعون معايير عالية لأنفسهم.

ـ السقوط الحرّ:

وتعتبر وضعية النوم على البطن مع كون الذراعين حول أو تحت الوسادة والرأس على الجانب.

وبالنسبة إلى هؤلاء الأشخاص، فهم لطيفون للغاية ولكنّهم يعانون من اضطرابات داخلية. وهم لا يتحمّلون النقد، وغير قادرين على مواجهة المواقف الحرجة، وغالباً ما يكونون قلقين أو متعكّري المزاج.

ـ نجم البحر:

أما الأشخاص الذين ينامون بهذه الوضعية، يستلقون على الظهر مع رفع الذراعين فوق الرأس أو تحت الوسادة، فهؤلاء الأشخاص أصدقاء جيّدون للغاية لأنّهم يعرفون دائماً كيفية الاستماع للآخرين، ويقدّمون المساعدة عند الحاجة.

كما أنهم أيضاً متواضعون ولا يحبّون أن يكونوا تحت دائرة الأضواء.