ما وراء اختفاء البوارج الأمريكية في البحر

ما وراء اختفاء البوارج الأمريكية في البحر

توارت القوات الامريكية، الأربعاء، رسميا عن مسرح الاحداث في البحر الأحمر لأول مرة منذ اعلان تشكيل التحالف الجديد لحماية إسرائيل.

هذا وقد اقتصر الحضور الأمريكي في العملية الأخيرة التي نفذتها قوات صنعاء واجهضت من خلالها محاولة لكسر الحصار البحري على إسرائيل على الرصد، وقد أصدرت القيادة المركزية الامريكية بيان تتحدث فيه عن رصدها شن من وصفتهم بـ”الحوثيين” هجومين بصاروخين بالستين جنوب البحر الأحمر.

يشار إلى أن هذه المرة الأولى التي لم تذكر فيه القيادة الامريكية هروع بوارج للمساعدة او حتى اعتراض الصواريخ كالمعتاد مع انها تحتفظ بالعديد من المدمرات بالجوار.

لكن لم يتضح بعد ما اذا كانت الغياب الأمريكي بدافع المخاوف من هجمات تطال البوارج الامريكية في البحر أم لدوافع أخرى.

لكنه انهاء أي طموح لشركات شحن مرتبطة بإسرائيل بإمكانية استئناف عملياتها إلى الموانئ الإسرائيلية عبر البحر الأحمر وابرزها شركة ميرسك الدنماركية للشحن والتي كانت أعلنت معاودة نشاطها بالبحر الأحمر مع اعلان وزير الدفاع الامريكية من تل ابيب تحالف “حارس الازدهار”.

Error happened.