تحذير هام من حركة الجهاد الإسلامي لكافة الدول

تحذير هام من حركة الجهاد الإسلامي لكافة الدول

أكدت حركة الجهاد الإسلامي في بيان لها أن “إصرار العدو على مواصلة جرائمه، ولا سيما ارتكابه مجزرة مروعة في مدينة رفح الليلة الماضية، هو إمعان في حرب الإبادة الممنهجة ضد الشعب الفلسطيني”.

وأوضحت الحركة في بيان رسمي صدر اليوم الاثنين أن “هذا الإصرار يثبت بأن حكومة الكيان تضرب بعرض الحائط كل الأعراف والمواثيق الدولية، ولا سيما مقررات محكمة العدل الدولية، وقرارات الأمم المتحدة وما يسمى بالمجتمع الدولي”.

كما أكّدت الحركة أن “حكومة الكيان النازية والمجرمة لا تقيم وزناً للرأي العام الدولي ولا لحلفائها من المطبعين”.

وحذّرت الجهاد لعالم أجمع ولا سيما الدول العربية من أن الهجوم الصهيوني على رفح يهدف إلى تهجير شعب فلسطين من أرضه، وتصفية القضية الفلسطينية، ما يهدد الأمن القومي العربي والإسلامي.

الجهاد ختمت بيانها بالقول “نحمل إدارة بايدن مسؤولية استمرار العدو في حرب الإبادة ضد شعبنا، وإمداده بالدعم العسكري والمالي والغطاء السياسي والإفلات من المساءلة والعقاب”.