قرار بريطاني هام بشأن خليجي عدن بعد عملية أمس..

قرار بريطاني هام بشأن خليجي عدن بعد عملية أمس..

اتخذت بريطانيا، السبت، 27 كانون الثاني، 2024، قرارا يتعليق عملياتها البحرية في خليج عدن.

ويأتي ذلك بالتزامن مع محاولات للملمة بقايا عملاقها للشحن النفطي بعد استهدافها من قبل البحرية اليمنية.

وفي التفاصيل، أفادت شركة “ترافيغورا” بأنها أوقفت عبور سفنها عبر خليج عدن رسميا.

هذا وجاء قرار الشركة عقب يوم على اعلان صنعاء استهداف سفينتها النفطية “مارلين لواندا” في خليج عدن ما تسبب بإصابتها واشتعال النيران فيها قبل ان تتمكن بوارج وطائرات من اخماده بعد نحو 24 ساعة على الحادثة وقطرها بعيدا عن خليج عدن.

يشار إلى أن “ترافيغورا” هي ثالث شركة بريطانية تقر تعليق عملياتها عبر الممرات اليمنية اذ سبقها عدة شركات نفطية ابرزها عملاق النفط العالمية “بي .بي”.